مجلس العمداء يقف على تجربة ربط مؤسسات الجامعة بتقنية الفيديو كونفرنس

مجلس العمداء يقف على تجربة ربط مؤسسات الجامعة بتقنية الفيديو كونفرنس

دشن مركز الحاسوب وتقانة المعلومات تجربة ربط مؤسسات الجامعة بتقنية الفيديو كونفرنس، واستخدام السبورة التفاعلية كإحدى التقنيات المتبعة في نظام التعليم الإلكتروني الذي شرعت الجامعة في التحول إليه.

ويعد الفيديو كونفرنس من أهم المستحدثات التكنولوجية التي أتاحت بعداً جديداً من أبعاد التعليم التفاعلي وذلك لتعدد فوائدها العامة والتعليمية، حيث أنها تُستخدم في توصيل التعليم من بعد وتحسين الاتصال بين عناصر المنظومة التعليمية، وتستطيع تكنولوجيا الفيديو أن تربط بين كل من المعلم والطالب بالرغم من تواجدهم في أماكن مختلفة وتفصل بينهم مسافات شاسعة وذلك من خلال شبكة تلفزيونية عالية القدرة يستطيع الطالب من خلالها أن يرى ويسمع المعلم، ويتبادل الأسئلة معه مما يعمل على تحقيق قدر كبير من التفاعل الإيجابي.

ووقف مجلس العمداء برئاسة بروفيسور محمد السنوسي محمد مدير الجامعة على بداية العمل التشغيلي لهذه التجربة التي خصصت لها قاعة بالجامعة مزودة بكل متطلبات العمل الإلكتروني، واستمعوا لشرح من المهندسين المشرفين على العمل؛ حول إمكانية هذه التقنية في ربط عدة مؤسسات في وقت واحد.

وأشاد رئيس مجلس العمداء بجهود مركز الحاسوب وتقنية المعلومات في دعم مسيرة الجامعة نحو التحول لمؤسسة ذكية من خلال تقنيات التعليم الإلكتروني، واعداً بحوافز عينية لأول عضو هيئة تدريس ينفذ محاضرة عبر هذه التقنية.

DSC_9928 DSC_9929 DSC_9946