السنوسي: التعداد السكاني مرتكز لانطلاقة السودان صاروخياً في المرحلة القادمة

السنوسي: التعداد السكاني مرتكز لانطلاقة السودان صاروخياً في المرحلة القادمة

أكد بروفيسور محمد السنوسي محمد مدير جامعة الجزيرة أن الشراكات الذكية مع الجهات ذات الصلة والجامعة كانت اكبر عون في تحقيق أهدافها وفلسفتها الأساسية الرامية لتسخير العلم والبحث العلمي وتطويعه أداة للتصدي لقضايا المجتمع الملحة لدعم التنمية والرفاهية بالبلاد.

وقال لدى مخاطبته ورشة أهمية التعداد السكاني ودوره الاستراتيجي في المرحلة القادمة بقاعة اتحاد المصارف بالخرطوم التي نظمتها كلية الاقتصاد والتنمية الريفية ومركز الدراسات السكانية بجامعة الجزيرة بالتعاون مع مركز السودان لاستطلاع الرأي والدراسات الإحصائية برعاية الجهاز المركزي للإحصاء بحضور مدير الجهاز المركزي للإحصاء وممثل لإعلان قوي الحرية والتغيير والمهتمين والجهات ذات الصلة؛ قال: إن جامعة الجزيرة أصبحت جذوة للتنوير  مشيداً بجهود كلية الاقتصاد والتنمية الريفية في دعم التنمية المستدامة بإنشائها للعديد من المراكز التي تسهم في هذا الأمر.

 وشدد على أهمية التعداد السكاني كمرتكز استراتيجي للتخطيط للمرحلة القادمة وانطلاقة السودان صاروخياً وفق علمية ومنهجية وتضافر جهود أهمها التعداد السكاني مؤكداً دعمه لتحقيق توصيات الورشة وترجمتها لعمل مثمر وعطاء مستدام معرباً عن اعتزازه وفخره بفعالية اليوم أكاديميا وبحثياً ومجتمعياً وتوافقياً لرفعة السودان .

د. كرم الله علي عبد الرحمن مدير الجهاز المركزي للإحصاء ثمن جهود جامعة الجزيرة لاهتمامها وجهودها المبذولة في هذه المرحلة المفصلية التي يعلو فيها صوت الحرية والشفافية مشيراً إلى أن آخر تعداد سكاني كان قبل انفصال دولة الجنوب عام 2018م  وقال إن الفترة القادمة في حوجه ملحة لبناء اقتصاد معافى ولا يتم ذلك إلا عن طريق التعداد السكاني والزراعي .

د. على إبراهيم ممثل مركز السودان لاستطلاع الرأي والدراسات الإحصائية استعرض برامج المركز في توفير بيانات بجودة عالية لضبط التنمية وبناء القدرات وإعداد المؤتمرات والسمنارات وإجراء المسوحات عن الوضع الاقتصادي في السودان مشيراً إلى شراكات المركز مع جامعة الجزيرة في إنفاذ خططها ودعا أن تكون التوصيات إضافة حقيقية في دفع عملية التنمية وان يعم البلاد السلام والعدالة .

د. بابكر فيصل ممثل إعلان قوي الحرية والتغيير أعلن أن الحكومة القادمة حكومة كفاءات وليست ذات طابع سياسي مؤكداً أن هذه الورشة تأتي في وقتها والسودان يستشرف مرحلة تاريخية  تسهم في تأسيس رؤية وطنية شاملة لوضع البلاد في المسار الصحيح بعلمية ومنهجية مشيراً إلى أن التعداد السكاني يلعب دوراً كبير في المرحلة القادمة للبلاد والتزم بتوفير كل الحلول والتمويل المطلوب للتعداد السكاني القادم حتى يعم السلام .

هذا وقد ناقشت الورشة العديد من أوراق العمل التي اهتمت بالتعداد واستخدام التكنولوجيا وأهميه التعداد للعملية الانتخابية والنافذة الديموغرافية إضافة إلى التعداد السكاني الشامل والمنتظم ركيزة لسياسات سكانية في سودان متغير .

WhatsApp Image 2019-08-01 at 12.18.32 PM

WhatsApp Image 2019-08-01 at 12.18.34 PM(1)WhatsApp Image 2019-08-01 at 12.18.34 PMDSC_2111