بحث إنشاء مركز تميز لمعلومات مشروع الجزيرة

بحث إنشاء مركز تميز لمعلومات مشروع الجزيرة

كشف د. أبو عبيدة محمد حمودة عميد المكتبات بجامعة الجزيرة، عن إنشاء مجموعة خاصة بالمكتبة المركزية عن مشروع الجزيرة. وقال خلال التقرير الذي قدمه لمجلس العمداء في اجتماعه أغسطس الجاري؛ إن لديهم أكثر من “50” كتاباً باللغة العربية وأخرى باللغة الإنجليزية، بجانب قاعدة بيانات تحوي ملفاتٍ وأوراق ورسائل علمية. داعياً كل الجهات ذات الصلة لدعم هذا المشروع بما يعزز فرص تحوله لمركز تميز لمعلومات مشروع الجزيرة، بجانب الوصول إلى مستودع رقمي متخصص في هذا الشأن.

فيما لفت د. باسم الطيب عميد معهد السكر إلى تعرض المشروع لما قال إنه هدم ممنهج أتى على وحدة متكاملة للإرث التاريخي للمشروع من كل المعلومات، داعياً عميد كلية العلوم الزراعية بحكم عضويته في مجلس إدارة المشروع لقيادة جهود تنسيقية مع الجهات ذات الصلة للتوثيق للشأن الزراعي بما يؤمن جمع المعلومات وإثراء المكتبة.

وبدوره ألمح البروفيسور حسب الرسول فضل المولى عميد كلية علوم وتكنولوجيا الغابات لضرورة وجود برامج معلومات تخص المشاريع الزراعية المروية في السودان باعتبار الجزيرة الجامعة الوحيدة في المنطقة التي بها كليات مختصة للتعامل مع قضايا هذه المشاريع. مشيداً بمقترح مجموعة مشروع الجزيرة واقترح أن يتحول لمشروع كبير تنفذه الجامعة وتوفر له كل الإمكانيات المادية والفنية. ونبه لأهمية ألا تقتصر المعلومات على ما يوجد بالجامعة فقط بالنظر لوجود معلومات وبيانات بمشروع الجزيرة، وهيئة البحوث الزراعية، ووزارة الزراعة، علاوة على بعض الجامعات البريطانية. وأكد أنه إرث يجب المحافظة عليه للأجيال القادمة كمصدر للمعلومات الحقيقية.

وإلى ذلك أكد عميد كلية العلوم الزراعية د. عصام عدوي أن وجود مركز دراسات مشروع الجزيرة التابع للكلية سيعمل على تعزيز فرص الدفع بالمشروع خطوات كبيرة إلى الأمام؛ وألمح إلى إمكانية الحصول على الدراسات العلمية من ماجستير ودكتوراه التي أجريت بالمشروع، مع السعي للبحث عن الدراسات التي تمت خارج الجامعة.

كان مجلس العمداء قد استمع في محور الشؤون الأكاديمية لتقارير من أمانة الشؤون العلمية، وعمادة الدراسات العليا، وعمادة البحث العلمي والابتكار، وعمادة المكتبات.

وأعلن د. عادل ضيف الله عميد الشؤون العلمية تخصيص أربع منحٍ لكليتي الهندسة والتكنولوجيا وطب الأسنان تنفيذاً للاتفاقية الموقعة مع جامعة شاندونق الصينية، بجانب الشروع في استحداث لائحة جديدة للإرشاد الأكاديمي عبر اللجنة المكلفة بمراجعة اللائحة الأكاديمية للدراسات الجامعية للعام 2019م كأول لائحة على مستوى الجامعات السودانية في موضوع الإشراف الأكاديمي.

فيما أعلنت د. منى محمد الحاج نائبة عميد كلية الدراسات العليا، بدء العمل بالاستمارات الإجرائية ومواصفات الأطروحات والرسائل يناير 2020م، إضافة لمنح “94” طالباً وطالبة أرقاماً جامعياً، معبرة عن شكرها لكلية علوم المختبرات الطبية التي بدأت تنفيذ لائحة الامتحان التحريري الشامل لنحو “29” من طلاب الدراسات العليا بينهم طلاب من خارج السودان.

وإلى ذلك دعت د. أريج فقاد نائبة عميدة البحث العلمي والابتكار لاستعجال الباحثين لتسليم تقاريرهم النهائية والمرحلية الخاصة بالمشاريع البحثية الممولة للعام 2016م- 2017م، وكشفت عن تمويل أجهزة مركز أمراض النبات بكلية العلوم الزراعية بمبلغ “700” ألف جنيه وذلك في إطار تمويل المعامل البحثية الأساسية لمؤسسات التعليم العالي، بجانب الشروع في المجلات الإلكترونية بالتعاون مع مركز الحاسوب وتقانة المعلومات تمهيداً للاتجاه نحو النشر الإلكتروني، واستمرار العمل في مشروع تقييم واقع البحث العلمي والابتكار.