تعديلات جوهرية في عملية إختيار قيادات الجامعة  

تعديلات جوهرية في عملية إختيار قيادات الجامعة  

أكد تجمع منسوبي أساتذة جامعة الجزيرة؛ أن قانون نقابة أساتذة الجامعة المقترح لسنة 2020م والذي ناقشه التجمع في إجتماع موسع بالقاعة الدولية ظهر اليوم؛  سيُعرضُ على عضوية الأساتذة والبالغة (1305) دون إقصاء لأحد.

وقالت عضوة التجمع الدكتورة: مها ميرغني: (إننا نريد أن نفعل العمل النقابي لمصلحة أساتذة الجامعة عبر نقابة المهنة لتكون خير معين لهم).

وحدد مقترح مسودة القانون الذي تم إرجاؤه لمزيد من التداول بأن يمثل كل (20) أستاذاً بممثل واحد بالنقابة على أن لا يتولى الشخص أكثر من دورتين إلا بعد مرور ثلاث دورات. 

بدوره؛ أشار الدكتور عبد الله الفكي عضو التجمع؛ إلى أن أهم أهداف مقترح قانون جامعة الجزيرة لسنة 2020م والذي بادر التجمع بتقديم مقترح له فى الإجتماع، هو تقوية المؤسسات وليؤسس لاستقلالية الجامعة وإلغاء الهمينة.

ولفت إلى أن القانون يركز على إختيار كل القيادات من رؤساء الأقسام وحتى مدير الجامعة بالإنتخاب وذلك بعد تقديم مقترحين لإختيار المدير؛ ينص المقترح الأول على أن يختار كل أعضاء هيئة التدريس (3) أسماء يتم رفعهم لمجلس الأساتذة؛ فيما ينص المقترح الثاني على ترك أمر إختيار المدير لمجلس الأساتذة، كما تضمن المقترح إختيار عمداء الكليات بواسطة أعضاء هيئة التدريس بالكلية. 

وشمل مقترح قانون الجامعة لأول مرة إختيار (3) أشخاص من ضمن (5) أشخاص بمجلس الجامعة من غير الأكاديميين.

 FB_IMG_1595590316831IMG-20200724-WA0010 IMG-20200724-WA0009 IMG-20200724-WA0008تجمع أساتذة جامعة الجزيرة