مجلس إعلام جامعة الجزيرة يؤكد حتمية قيام إذاعة ومركز إنتاج إعلامي بالجامعة

مجلس إعلام جامعة الجزيرة يؤكد حتمية قيام إذاعة ومركز إنتاج إعلامي بالجامعة

عام ونصف العام فصلت بين آخر اجتماعين لمجلس إعلام جامعة الجزيرة، حيث حفِلت هذه المساحة الزمنية بالعديد من المتغيرات الإيجابية على مستوى أداء إدارة الإعلام والعلاقات العامة التي وجد أداؤها الإشادة من عضوية مجلس يعتبر تجربة غير مسبوقة في الجامعات السودانية.

وأجمع المجلس على حتمية قيام إذاعة خاصة بالجامعة تعزيزاً لمشاركتها الفاعلة في تحقيق التنمية الاقتصادية، والاجتماعية للريف، موجهاً بتشكيل لجنة قومية للنظر في أمر تنفيذ المشروع على أساس متين بعد وضع المقترحات من قبل إدارة الإعلام، هذا بجانب قيام مركز للإنتاج الإعلامي والفني يكون بمثابة قاعدة الانطلاق لكل المشاريع الموجهة لتطوير الأداء الإعلامي على النحو الذي يحقق أهداف الجامعة تجاه خدمة المجتمع.

وذهب المجلس الذي انعقد منتصف يونيو، في اتجاه إخضاع تجربة “صحيفة جامعة الجزيرة” للتقويم، وتخصيص منبر إعلامي دوري لعرض البحوث المميزة، والقضايا الوطنية لإبداء الرأي حولها والمساهمة في حلها، بجانب زيادة مستوى التنسيق مع الوسائط الإعلامية المختلفة لإفراد مزيد من الاهتمام برسالة الجامعة.

كما شدد بعض أعضاء المجلس على ضرورة إخضاع مشروع مجلة جامعة الجزيرة لدراسة متأنية على النحو الذي يؤهلها لتقديم أنموذجاً متفرداً يحمل دلالات تستوعب كافة القضايا التي تهم المجتمع. وألمح جانب من أعضاء المجلس، إلى أن المكانة العلمية للجامعة، وعلاقتها الممتدة مع مختلف المؤسسات، يتطلب إنشاء فضائية، وإذاعة FM، بجانب إعادة إنتاج حلقات إذاعية خاصة بأنشطة وفعاليات الجامعة.

كان بروفيسور السنوسي محمد السنوسي رئيس مجلس إعلام جامعة الجزيرة، قد عقب على ما أثير حول عدم تناول الإعلام لقضية جائزة القرن للجودة بالصورة المطلوبة، واصفاً حملة التشكيك في هذه الجائزة، بأنها محاولة اعتداء قصد منها التشويش، والترويج لأخبار كاذبة، مؤكداً أن إدارة الجامعة قد تحققت من الجهة المانحة، وتعاملت بـ”حنكة” مع الحدث ولم تركض خلف المهاترات.

فيما اعتبر د. مالك النعيم وكيل جامعة الجزيرة، الرئيس المناوب لمجلس إعلام الجامعة، أن ما أثير هو محاولة لمنع ظهور نجاحات مؤسسات السودان على المستوى الخارجي، لافتاً إلى أن الجائزة مخصصة للجودة وخدمة المجتمع.

هذا وقد كرمت إدارة الإعلام والعلاقات العامة بروفيسور السنوسي محمد السنوسي رئيس المجلس، ود. مالك النعيم الرئيس المناوب للمجلس عرفاناً وتقديراً لجهودهما الداعمة لمسيرة العمل الإعلامي بالجامعة.