تكريم الفائزين من طلاب كلية الاقتصاد والتنمية الريفية بجائزة مأمون بحيري للتفوق الأكاديمي

تكريم الفائزين من طلاب كلية الاقتصاد والتنمية الريفية بجائزة مأمون بحيري للتفوق الأكاديمي

فاز الطالبان بكلية الاقتصاد والتنمية الريفية الدفعة (34) سامي صلاح يونس من قسم الاقتصاد، وعمر محمد أحمد من قسم المحاسبة التمويل، بجائزة مأمون بحيري للتفوق الأكاديمي في نسختها الأولى، وذلك بعد حصولهما على 3.75 كأعلى معدل تراكمي على مستوى أقسام الكلية. وكان مركز مأمون بحيري للدراسات والبحوث الاقتصادية، والاجتماعية بإفريقيا قد أعلن عن تخصيص جائزة للتفوق الأكاديمي قيمتها ألف دولار لصاحب أعلى معدل تراكمي في قسم الاقتصاد، غير أن إدارة الجامعة قررت إشراك صاحب أعلى معدل تراكمي لبقية الأقسام في الجائزة ليحصل كل طالب على مبلغ (500) دولار، ليبدأ منح الجائزة اعتباراً من العام 1438هـ- 2016م. وأقيم بقاعة الشهداء بالمدينة الجامعية النشيشيبة في الثالث عشر من أكتوبر الماضي، برنامج تكريم الفائزين بالجائزة والتي نظمها المركز بإشراف عمادة الشؤون العلمية بالجامعة وذلك في ختام الأسبوع العلمي السادس الذي نظمته كلية الاقتصاد والتنمية الريفية لاستقبال طلاب الدفعة (39) تحت شعار: “من أجل وطن واعد قادر على تحقيق أهداف التنمية المستدامة.”

** تشجيع وحفز التفوق

وأعلن بروفيسور محمد السنوسي محمد السنوسي نائب مدير جامعة الجزيرة، عن قبول الطالبين كأساتذة بالكلية، وعبر عن جزيل شكره وامتنانه لمركز مأمون بحيري وأسرته الكريمة لاستحداثهم هذه الجائزة التي لو نظر لها الإنسان من أي زاوية لوجدها جائزة ذهبية تمثل تحدياً له أثر كبير على المدينة ومؤسسات الولاية. كما عبر عن فخره وإعزازه العميق بتقلد المرحوم مأمون بحيري لرئاسة أول مجلس للجامعة. وأعتبر أن هذا العمل هو محور أساسي لتشجيع قيام مثل هذه الجوائز في بقية الأقسام والكليات.

** التزام باستمرار الجائزة

وجاء تكريم المتفوقين بالجائزة من كلية الاقتصاد بمثابة تجديد الالتزام من مركز مأمون بحيري باستمرارية هذه الجائزة حتى تكون حافزاً للطلاب الكلية، وتخليداً لذكرى الراحل مأمون بحيري وخدمته للسودان والقارة الإفريقية، وترسيخاً لاسمه في عقول الناشئة من طلاب الاقتصاد كواحد من أبرز الاقتصاديين. DSC_1044

وكشف بروفيسور منزول عبد الله منزول المدير التنفيذي لمركز مأمون بحيري للدراسات والبحوث الاقتصادية والاجتماعية، أن المركز قد وافق في يناير 2013م على تخصيص جائزة محلية مادية تحمل معاني رمزية، ومعنوية، وكذلك أخرى إقليمية من بنك التنمية الإفريقي. مبيناً أن الجائزة تتمثل في درع تفوق، وشهادة تكريم ممهورة بتوقيع الدكتور صابر محمد حسن رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي للمركز.

 وأُنشيء مركز مامون بحيري للدراسات والبحوث الإقتصادية والإجتماعية في افريقيا تخليداً لذكري الإقتصادي السوداني الرائد ورجل الدولة، أول رئيس لبنك التنمية الأفريقي، وأول محافظ لبنك السودان، ووزير المالية لفترتين.

وقد تأسس المركز بمبادرة ودعم من أصدقاء الراحل وأسرته ومريديه، بالإضافة لهبات مالية سخية من مؤسسات عامة وخاصة داخل وخارج السودان، ويمثل المركز شهادة حية للرجل وحياته وإنجازاته، وسيعمل علي مواصلة مابدأه من أعمال وجهود.

ويعتبر المركز مؤسسة إفريقية غير حكومية مستقلة غير ربحية – تعمل في مجال البحث والتدريب كمركز للجودة لتشجيع وتعزيز ورعاية البحوث والدراسات المتعمقة في المجالات ذات الصلة بالتنمية الإقتصادية والإجتماعية في افريقيا والتي أحبها مامون بحيري وأجادها وكرس حياته لها.

** اعتماد مجلس الأساتذة للجائزة

وبدأت إجرءات الجائزة التي تقدم بها مجلس أمناء مركز مأمون بحيري، واعتمدها مجلس أساتذة جامعة الجزيرة أعلى مستوى أكاديمي في الجامعة، منذ العام 2015م وكان المقترح أن تكون الجائزة لأول طالب يحصل على أعلى معدل تراكمي بقسم الاقتصاد لأن التخصص الذي تخرج فيه مأمون بحيري هو الاقتصاد.

وشكل د. محمد عوض الكريم عميد كلية الاقتصاد والتنمية الريفية لجنة فنية برئاسة د. محمد الأمين تاج الأصفياء، ود. عادل علي أحمد، ود. يوسف البشير رئيس قسم الاقتصاد حيث علمت اللجنة على ترتيب معايير الجائزة، وتحديد المضمون، والأوقات المناسبة للاحتفال.

** المحتفى بهما

المحتفى بهما سامي صلاح يونس، وعمر محمد أحمد عبّرا خلال الاحتفال عن سعادتهما بهذا التكريم، حيث حمد سامي الله وأثنى عليه داعياً بالتوفيق لرعاة الجائزة التي تهتم بالطلاب وتحفزهم معرفياً ومادياً، وعبره عن شكره وامتنانه العميق لوالديه وإخوته بكلية الاقتصاد، كما شكر الجامعة على تقديمها للعلم والمعرفة. موصياً إخوته الطلاب بتحديد الهدف الذي جاءوا من أجله، ووضع خطة زمنية لإنجاز ما عزموا عليه.

وبدوره حمد عمر الله وأثنى عليه على نعمة التوفيق، محيياً إدارة كلية الاقتصاد، وإدارة مركز مأمون بحيري على هذا الجهد المحفز، كما شكر والديه، موصياً الطلاب بضرورة تقدير الجامعة، والكلية، والزملاء.

DSC_1034 DSC_1035

عن مأمون بحيري

ولد مامون أحمد عبدالوهاب بحيرى فى أم روابة فى أكتوبر 1925.

درس المرحلتين الأولية والوسطي في ودمدنى

حصل علي شهادة البكلاريوس بدرجة الشرف في الإقتصاد والسياسة والفلسفة من كلية المملكة المتحدة بريزنوز بجامعة أكسفورد.

كبير مفتشي المالية 1952 – 1954

مساعد وكيل وزارة المالية 1954 – 1956

مساعد وكيل وزارة المالية للإقتصاد الخارجي والتنمية 1956 – 1958
مدير وممثل لوزارة المالية والإقتصاد في مجالس الإدارة التالية:

مجلس مشروع القاش
لجنة طوكر للسياسات
مجلس مشاري الإستوائية
مجلس كهرباء ودمدني
البنك الزراعي السوداني 1958 – 1959
أول رئيس لبنك التنمية الأفريقي – أبيدجان – ساحل العاج – 1964-1970
عضو مجموعة الأمم المتحدة حول الآثار الإقتصادية والإجتماعية لنزع السلاح 1958
رئيس اللجنة القومية للتخطيط الفني 1957 – 1963
رئيس مجلس العملة السودانية 1956 – 1958
المحافظ المناوب للسودان فى صندوق النقد الدولي 1957 – 1962
أول محافظ لبنك السودان 1958 – 1963
وزير المالية والإقتصاد 1963 – 1964
محافظ السودان لدي البك الدولى للإنشاء والتعمير وصندوق النقد الدولي 1963 – 1964
أول رئيس لبنك التنمية الأفريقى (أبيدجان / ساحل العاج) 1964 – 1970
أول رئيس لمجلس أمناء الصندوق الخاص للإقليم الجنوبي 1972 – 1974
رئيس لجنة المالية والإقتصاد الوطني بمجلس الشعب 1974 – 1975
وزير المالية والإقتصاد 1975 – 1976
المستشار الإقتصادي لنائب الرئيس ورئيس وزراء السودان

عمل رئيساً للمؤسسات التالية علي مدى سنوات:

البنك التعاونى السوداني
البنك السوداني الفرنسي
شركة النيلين للتأمين
الخطوط البحرية السودانية
شركة اليانس للتجارة المحدودة

انشطة أخرى:

عضو مجلس بلدى الخرطوم 1975 – 1962
عضو مجلس جامعة الخرطوم 1952 – 1963
رئيس مؤتمر الخبراء الذى يمثل 33 دولة افريقية والذى عقد بالخرطوم، تلى هذا المؤتمر إجتماع وزراء المالية الأفارقة الذى قاد إلى توقيع إتفاقية إنشاء بنك التنمية الأفريقي.
قاد العديد من الوفود التى قامت بتوقيع إتفاقيات إقتصاية ومالية وتجارية وإتفاقيات وقروض مع مؤسسات دولية ودول شرقية وغربية وعربية.
رئيس مجلس إدارة جامعة الجزيرة.

374 98763 367443812MAMONPHERY937305711