بروفيسور وراق: مجلس الأساتذة مدرسة متفردة

بروفيسور وراق: مجلس الأساتذة مدرسة متفردة

وصف بروفيسور محمد وراق عمر مدير جامعة الجزيرة، رئيس مجلس ألأساتذة المجلس بأنه مدرسة متفردة خرجت أفذاذاً أسهموا بقدر وافر في قيادة مؤسسات علمية كبرى على مستوى السودان كان آخرهم بروفيسور عمر عربي مقرر المجلس الذي صدر قرار جمهوري بتعيينه مديراً لجامعة دنقلا.

كان بروفيسور وراق قد أرجأ قرار إعفاء بروفيسور عربي عميد الشؤون العلمية السابق من منصبه كمقرر للمجلس لحين الفراغ من أعمال اجتماع المجلس رقم (215) الذي انعقد بالقاعة الدولية بمجمع الرازي في السابع عشر من سبتمبر الجاري، حيث تقرر أن يخلفه د. عادل ضيف الله العميد السابق لكلية العلوم الزراعية.

وعبر بروفيسور وراق عن تقديره للجهود المخلصة التي ظل يبذلها بروفيسور عربي إبان فترة التكليف، متمنياً له التوفيق في إضافة بصمة كبيرة لمسيرة مؤسسات التعليم العالي من خلال عمله كمدير لجامعة دنقلا.

فيما أعرب بروفيسور عربي مدير جامعة دنقلا عن سعادته الكبيرة بالعمل في مؤسسة عريقة تفردت بالتميز الأكاديمي والعلمي وخدمة المجتمع، مبدياً استعداده لإرساء قاعدة تعاون مشترك بين الجامعتين تدفع بالمسيرة الأكاديمية للمؤسستين.

كان مجلس الأساتذة قد أجاز في اجتماعه نتائج عدد من طلاب الدفعة (36) على مستوى البكالوريوس والمنهج المقترح لكليتي اللغات وهندسة وتكنولوجيا الصناعات، والبكالوريوس العام في التربية تخصص اللغة العربية للناطقين بغيرها، إضافة لمقرر الفصلين الأول والثاني لقسم علم النفس بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالكاملين، وبكالوريوس القبالة.

كما أجاز المجلس برامج الدبلوم التقني في هندسة الاتصالات، ودبلوم محضري العمليات الجراحية، والدبلوم التقني في القبالة، والدبلوم التقني للمساعدين الطبيين، بجانب استمارات الدراسات العليا.

وناقش المجلس خلال الاجتماع تقارير أداء إدارة المعلوماتية، وعمادة البحث العلمي، ولجنة الدراسات الجامعية، وتقرير اللجنة العلمية، ولجنة الدبلومات التقنية.    DSC_0309