خريجو كلية العلوم التربوية .. سوف نصنع بصمة للكلية تخلدها بعد التجفيف..

خريجو كلية العلوم التربوية .. سوف نصنع بصمة للكلية تخلدها بعد التجفيف..

تحت شعار (الوفاء لأهل العطاء) عقد خريجي كلية العلوم التربوية الكاملين من الدفعة 17/38 تجمعهم الاول في الخامس من فبراير للعام 2018م ، هذا وقد هدف التجمع إلي تدشين رابطة تجمع كل خريجي الكلية داخل وخارج السودان  وتخليد ذكرى كلية العلوم التربوية الكاملين في الجامعة خاصة وإنها سوف تجفف في العام 2020م بعد تخريج أخر منسوبيها (الدفعة٣٨) وتهدف الإستراتيجية المستقبلية لهذا التجمع إلي إنشاء قاعة بالمجمع ونقش قائمة خالدة لعمداء الكلية منذ التأسيس وحتى اخر عميد لها.

حضر هذا التجمع عدد كبير من خريجي وطلاب كلية العلوم التربوية من مختلف الدفعات قدموا من بقاع مختلفة من البلاد علي مختلف مستوياتهم الاجتماعية والمهنية وعلي رأسهم د. حميدة محمد احمد الذي كان طالبا في الدفعة ١٧ وعميد كلية الاداب والعلوم الانسانية ود.رابح محمد نور عميد كلية العلوم التربوية وبروفيسور محمد الحسن عمر عميد الدراسات العليا بالمجمع ورؤساء الأقسام وعدد من اعضاء هيئة التدريس إلي جانب طلاب كلية الاداب والعلوم الإنسانية ، وتمثل التجمع في يوم مفتوح منقسم إلي الحفل النهاري .

د.حميدة الذي افتتح الحديث بصفته طالبا بالكلية متحدثاً عن نشاطات طلاب الدفعة ١٧ ومن ثم تحدث د.رابح الذي سرد قصة العمادة حتى وصلت له ، كلمة ب. محمد الحسن مثلت كتاب مفتوحا حوت صفحاته تاريخ تأسيس كلية العلوم التربوية في العام 1994م وتحدث مشرف شؤون الطلاب في المجمع.( الكاتب) واستمر الحفل بمشاركات ابداعات الطلاب.

وفي الحفل المسائي فقد تم تكريم العمال الذين عملوا بالكلية منذ التأسيس من الحرس الجامعي وعمال البيئة والفراشات كذلك تم تكريم عمداء الكليتين ومشرف الطلاب وبعض اعضاء هيئة التدريس لما قدموا من عون لإنجاح هذا التجمع. استمر الحفل الغنائي الذي أحياه فنان الكاملين محمد الرحيمة..