مؤتمر عالمي للدعوة بجامعة الجزيرة

مؤتمر عالمي للدعوة بجامعة الجزيرة

أعلنت جامعة الجزيرة عن قيام مؤتمر عالمي للدعوة خلال الفترة القادمة وذلك بمبادرة قدمتها كلية علوم الاتصال بالجامعة وبالتنسيق مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تحت شعار: (الدعوة الاسلامية ومؤسساتها الأكاديمية العليا) “تحديات الواقع وتطلعات المستقبل”

وأشار الدكتور عبدالمنعم الخليفة أحمد- مقرر اللجنة العليا في اجتماعها  برئاسة البروفيسور: محمد بشير منصور- عميد كلية علوم الإتصال الرئيس المناوب للجنة المؤتمر، إلى أن قيام المؤتمر يجيء للاستفادة من الخبرات التي تتمتع بها بعض الجامعات العالمية.

وأشار الدكتور عبدالمنعم إلى أن المؤتمر سيناقش عدداً من المحاور أبرزها مشكلات أقسام الدعوة بالكليات والمعاهد العليا، طلاب الدعوة الواقع والمأمول، طلاب الدعوة وسوق العمل.

ولفت إلى أن المؤتمر سيقام بمدينة ودمدني بقاعة المؤتمرات الدولية بمدينة الرازي، مشيراً لتكوين عدد من لجان الإعداد للمؤتمر حيث تم تكليف البروفيسور: محمد عوض الكريم – برئاسة اللجنة المالية، كاشفاً عن أن المؤتمر سيحضره نحو (350) شخصاً بينما يحضر جلسات التداول (150) من العلماء والباحثين ومقدمي الأوراق.

وطالب البروفيسور: آدم داؤود – عميد الدراسات العليا والبحث العلمي بضرورة زيادة عدد الأوراق العلمية، وأن تلتمس الأوراق القضايا الحساسة، داعياً لأهمية وضع برامج مصاحبة للمؤتمر وربطها بمؤسسات تعنى بالدعوة، وتمثيل بعض الجهات الداخلية مثل الشؤون الاجتماعية لتقوية المؤتمر، والشرطة ضمن اللجان.

واعتبر البروفيسور عادل ضيف الله- عميد الشؤون العلمية أن التوقيت مناسب للحديث عن أمر الدعوة، مشيراً للحاجة الماسة للوقوف على تجربة الآخرين، مبيناً أن مثل هذا المؤتمر يستفيد منه المجتمع بوجود العلماء  في المنطقة التي يعقد فيها المؤتمر.

 وطالب الدكتور صالح يوسف شرف- مدير إدارة الإعلام والعلاقات العامة بالجامعة بضرورة الاستفادة من الإتفاقيات الموقعة من قبل الجامعة مع عدد من الجامعات الإسلامية، مطالباً بإدخال قسم العلاقات الخارجية للتنسيق مع بعض الجامعات الإسلامية التي لديها اتفاقيات مع الجامعة مثل الجامعة الإسلامية بيوغندا وكينيا والوقف السني العراقي، داعيا لضرورة إعادة النظر في المؤسسات الأكاديمية التي تخرج الدعاة.

 وأشار الدكتور محمد رشاد دفع الله لضروة وضع محور خاص بالجانب الإعلامي ودوره في مجال الدعوة، وتصور يربط العلاقة بين المؤسسات الأكاديمية وغير الأكاديمية ومعاناة الأقليات المسلمة.

هذا وقد أقر الاجتماع تكوين عدد من اللجان شملت: اللجنة العليا، لجنة أوراق المؤتمر، اللجنة العلمية، لجنة أوراق المؤتمر، لجنة الميزانية واستقطاب الدعم، لجنة الإعلام والسكرتارية.